أخبار محلية

المحكمة العليا: غداً الاثنين غرة شهر ذي الحجة.. والوقوف بعرفة الثلاثاء 27 يونيو

عدد المشاهدات 1576

أعلنت المحكمة العليا أن يوم غد الاثنين 1 / 12 / 1444هـ ـ حسب تقويم أم القرى ـ الموافق للتاسع عشر من شهر يونية ـ حزيران 2023م هو غرة شهر ذي الحجة، والوقوف بعرفة يوم الثلاثاء 9 / 12 /1444هـ ـ حسب تقويم أم القرى ـ الموافق للسابع والعشرين من شهر يونية ـ حزيران، وعيد الأضحى المبارك يوم الأربعاء الذي يليه.
جاء ذلك في بيان أصدرته المحكمة العليا اليوم فيما يلي نصه:
الحمد لله وحده، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه، وبعد: فقد عقدت دائرة الأهلة في المحكمة العليا جلسةً مساء هذا اليوم الأحد التاسع والعشرين من شهر ذي القعدة لعام 1444هـ ـ حسب تقويم أم القرى ـ الموافق 18 / 6 / 2023م؛ للنظر فيما يردها حول ترائي هلال شهر ذي الحجة لهذا العام 1444هـ، وبعد الاطلاع على جميع ما وردها والنظر فيه وتأمله، ونظراً لما تضمنه قرار المحكمة العليا رقم ( 170 / هـ ) وتاريخ 1 / 11 / 1444هـ أن يوم الأحد 1 / 11 / 1444هـ ـ حسب تقويم أم القرى ـ الموافق 21 / 5 / 2023م هو غرة شهر ذي القعدة لهذا العام 1444هـ، ولأنه قد شهد عدد من الشهود العدول برؤية هلال شهر ذي الحجة هذه الليلة؛ فإن الدائرة تقرر أن يوم غد الاثنين 1 / 12 / 1444هـ ـ حسب تقويم أم القرى ـ الموافق للتاسع عشر من شهر يونية ـ حزيران 2023م هو غرة شهر ذي الحجة، والوقوف بعرفة يوم الثلاثاء 9 / 12 / 1444هـ ـ حسب تقويم أم القرى ـ الموافق للسابع والعشرين من شهر يونية ـ حزيران، وعيد الأضحى المبارك يوم الأربعاء الذي يليه.
والمحكمة العليا إذ تعلن ذلك لتسأل المولى عز وجل لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ أن يجزيهما خير الجزاء لما يقدمانه من خدمة لضيوف الرحمن، كما تسأل الله عز وجل لعموم المسلمين أن يوفقهم للعمل بما يرضيه، ويتقبل صالح أعمالهم، ويتجاوز عن سيئاتهم، ويحفظ حجاج بيته الحرام، وييسر سبل أداء حجهم، ويتقبله منهم، وأن ينصر دينه ويعلي كلمته، ويحفظ على هذه البلاد أمنها واستقرارها وازدهارها وولاة أمرها، إنه سميع قريب مجيب الدعاء وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين.
دائرة الأهلة في المحكمة العليا
عضو
محمد بن عبدالله الجارالله
عضو
عبدالإله بن عبدالعزيز آل فريان
عضو
حمد بن محمد أبانمي
عضو
محمد بن محمد شريم شعبي
رئيس الدائرة
خالد بن عبدالله اللحيدان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com