أخبار الرياضة

فيورنتينا يحرم نابولي من الصدارة

عدد المشاهدات 1320

اصطدم حلم فريق نابولي الأول لكرة القدم، بإحراز لقب الدوري الإيطالي للمرة الأولى منذ حقبة الأسطورة الأرجنتيني الراحل دييجو مارادونا، بخسارة قاسية 2-3 على ملعبه، الأحد، أمام فيورنتينا الساعي إلى حجز مركز مؤهل إلى مسابقة أوروبية، ضمن منافسات المرحلة الثانية والثلاثين من «سيري أ».
وكان نابولي الذي ظفر بلقب الدوري للمرة الأخيرة في العام 1990، قاب قوسين من القفز إلى صدارة الترتيب لو أنه فاز أمام 50 ألف مشجّع على ملعب دييجو أرماندو مارادونا.
لكنه بهذه الخسارة بقي ثالثاً «نفس رصيد إنتر الثاني» بفارق نقطة خلف ميلان المتصدر «67» والذي يلعب لاحقاً أمام تورينو.
وكان فيورنتينا سبّاقاً إلى التسجيل في الدقيقة 29 عن طريق اللاعب الأرجنتيني نيكولاس غونزاليس.
ثم رد نابولي بهدف رائع أحرزه البلجيكي دريس ميرتنس «58»، قبل أن يعود فيورنتينا إلى فرض سيطرة هجومية أثمرت هدفين متتاليين لـ«فيولا» عن طريق الفرنسي جوناثان إيكونيه«66»، والبرازيلي أرتور كابرال «72».
وقبل نهاية المباراة، خطف النيجيري فيكتور أوسيمهن هدف تقليص الفارق لصالح نابولي «84»، غير أن الدقائق المتبقية لم تغيّر مسار الخسارة.
ولن تكون المباراة المقبلة لنابولي سهلة أمام روما ضيفه المتجدد والساعي بدوره إلى حجز مقعد في دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.
واستعاد المهاجم تشيرو إيموبيلي شهيته التهديفية لأول مرّة منذ إقصاء إيطاليا في تصفيات مونديال 2022، بثلاثية قادت فريقه لاتسيو إلى فوز كبير على مضيفه جنوى 4-1.
وفي مباراة أخرى، كان يوم الأحد سيئاً لأتالانتا بعد ثلاثة أيام من تعادله مع لايبزيج الألماني «1-1» في ربع نهائي «يوروبا ليج»، فخسر أمام مضيفه ساسوولو 2-1.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com