أخبار دولية

الجامعة الأفروآسيوية وأكاديمية توقع مذكرة تفاهم مع ابن النفيس بإسطنبول وجامعة لنكولن بماليزيا

عدد المشاهدات 2920

غيداء الغامدي – متابعات

وقعت الجامعة الأفروآسيوية المفتوحة اليوم الاثنين مع أكاديمية ابن النفيس التعليمية في تركيا وجامعة لنكولن بماليزيا مذكرة تفاهم وتعاون مشترك.

ووقع الاتفاقية رئيس الجامعة الأفروآسيوية البروفيسور عبد الكريم الوزان، ورئيس أكاديمية ابن النفيس البروفيسور حسن العزاوي، في احتفال كبير حضره عدد من رؤساء الجامعات وعمداء الكليات ورؤساء الأقسام ولفيف من الأكاديميين والباحثين والمهتمين.
وتتضمن مذكرة التفاهم التعاون في برامج الدبلوم والبكالوريوس والماجستير والدكتوراه بين الجامعة والأكاديميةوجامعة لنكولن.
وتتيح مذكرة التفاهم للطلبة الدراسين بالجامعة الأفروآسيوية في الدراسات الأولية والعليا حصولهم على شهادات جامعية صادرة من جامعة لنكولن الماليزية، كذلك تنص على استخدام القاعات الدراسية والمختبرات والمكتبات في أكاديمية ابن النفيس من قبل طلبة الجامعة الأفروآسيوية للتدريس الحضوري للطلبة في إسطنبول.
رئيس الجامعة الأفروآسيوية البروفيسور: عبد الكريم الوزان، أثنى على التعاون المشترك مع أكاديمية ابن النفيس وحامعة لنكولن، مشيراً لأهمية التفاهم في نشر العلم والمعرفة بين شعوب المنطقة.
وقال الوزان، إن الاتفاقية ترمي إلى زيادة العلم في مجال الأبحاث ورفد المكتبة البحثية ودعم الباحثين في كل مكان.
وأشار إلى أن الجامعة الأفروآسيوية التي انبثقت عن اتحاد الجامعات كانت الوليد الذي يمثل العالم من خلال قارتي آسيا وأفريقيا، تتشرف اليوم بخدمة سكان القارتين عبر نقل أحدث العلوم والتكنولوجيا لخدمة البشرية.
ولفت إلى أن الجامعة تتجه للوصول إلى كافة دول العالم، مشيراً إلى ارتباط الأفروآسيوية بعلاقات شراكة مع أكثر من 18 جامعة في دول المنطقة، بالإضافة إلى منصات ومؤسسات تعليمية وبحثية.
وذكر الوزان أن الجامعة تعمل على إقامة مراكز بحثية علمية متقدمة وتسعى لدعم الدراسات العليا ودعم الدبلومات وتعمل على تحقيق التفاهم والتقارب الثقافي بين الشعوب.
بدوره أشاد رئيس كلية ابن النفيس للعلوم والتكنولوجيا البروفيسور حسن العزاوي بجهود العاملين في المؤسسات الشريكة التي أثمرت الاتفاقية العلمية المهمة. وعبر عن أمله أن تكون الاتفاقية بناءة ومثمرة، ومقدمة للتعاون في مختلف البرامج العلمية بين بن نفيس والأفروآسيوية،
وأضاف العزاوي، نأمل أن تكون الشراكة مع الأفروآسيوية بادرة خير لمجتعاتنا العربية والإسلامية بتوفير هذه الأرضية الخصبة من البرامج الهادفة لزيادة الوعي لدى شبابنا.
من جهتها، قالت الدكتورة: فيروز عبد الحميد رئيس لجنة الاتفاقيات في الجامعة الأفروآسيوية ومدير العلاقات الخارجية بالجامعة، إن الاتفاقية تؤكد الرغبة الكبيرة لتحقيق الفائدة للطلبة ونشر العلم.
وأشارت إلى وجود اتفاقيات جديدة على الطريق سيعلن عنها لاحقاً، مبينة أنها تأتي في إطار السعي المستمر لتحقيق استراتيجيات الجامعة وأهدافها لخدمة طلابها والارتقاء بهم، وتقديم أفضل الاعتمادات، والخدمات التعليمية التي تؤهلهم لسوق العمل.
واعتبرت مذكرة التفاهم، اعتماد عالمي جديد يضاف لاعتمادات الجامعة الأفروآسيوية.
بدورها، عدت الدكتورة: جيهان سباق علي مدير الإعلام بالجامعة ونائب رئيس لجنة الاتفاقيات، مذكرة التفاهم إنطلاقة قوية وجديدة على طريق توطيد العلاقات بين الجامعة والمؤسسات الأكاديمية والبحثية المرموقة حول العالم، واضافت: إن الاتفاقية التي وقعت كانت حصيلة تفاهمات بين المسؤولين لتحقيق الأهداف الأكاديمية والعلمية للطلبة، بما يخدم أهداف المجتمعات في التنمية والاستقرار.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مليون الف مبرووووووووووووك توقيع الاتفاقيه ومذكره التفاهم والتعاون بين الجامعه الافرواسيويه واكاديميه ابن النفيس.
    مع تمنياتي بدوام التوفيق والسداد والنجاح والازدهار والتقدم الدايم يارب دايما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com